الشفق twilight
ايها الدخيل
نحن لا نسمح بوجود الغرباء داخل ارضنا
فعرف عن نفسك او انضم الينا

الشفق twilight


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رواية جينا و مدرسة ريكو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
gina crisis
عضو جديد



انثى عدد المساهمات : 2
النقاط : 15036
تاريخ التسجيل : 21/10/2012
الموقع : سلطنة عمان

مُساهمةموضوع: رواية جينا و مدرسة ريكو   الثلاثاء أكتوبر 23, 2012 3:58 pm

# المؤلفة جينا كريسيس #

* رواية من روايات مغامرات جينا *
$ جينا و مدرسة ريكو $
( الجزء الأول )

الفصل الأول :
هذه المغامرة هي من أفضل و أروع مغامرة علمتني معنى الصداقة و معنى التفكير بالأخرين أفضل من التفكير بنفسك .

اسمي جينا عمري احدى عشر سنة ذهب والديّ في رحلة بحرية عندما كان عمري تسع
سنوات و لم يعودا كنت ابكي لساعات لدرجة أنني لا افكر إلا بوالديّ أحاول
ان أتصل بالقمر الصناعي لكن لا جدوى أنا الأن أعيش في غابة في بيت سر
للغاية أعيش مع تراتلي غرفيني هو نصف أسد و نصف طائر هو يتكلم لغتي لكن لا
احد يفهم ما يقوله إلا انا ووالديّ لكن لم أكن اعرف من أين أحضروه
والديّ ظننت انه عادي لكنه غير ذلك اما والديّ لم يكن علي ان أبكي لهما
لانهما أساءا فيني كثيرا و من هنا تبدأ مغامرتي .


ذهبت إلى السوق لشراء طعام الإفطار كان المكان مزدحما كالعادة و شجار
الجيران الذي لا ينتهي لم أفكر و لو لمرة للعيش في هذا المكان القذر
إشتريت الإفطار و ذهبت للغابة ..
جينا : تراتلي .. تراتلي لقد عدت و أحضرت الفطور
تراتلي : صباح الخير
جينا : صباح الخير هيا تعال معي لنتناول الإفطار
أعطيت تراتلي اللحم الذي كان يحبه دوما .. جينا : تراتلي هل تعرف متى سيعود والديّ
تغير تعابير وجه تراتلي إلى الغضب ثم قال بضيق : لا اعرف
جينا : ماذا أصابك ؟
تراتلي : لا شئ على الإطلاق
جينا : هل أنت متأكد ؟
تراتلي : بالطبع
جينا : حسنا
تراتلي بصوت منخفض : لا يا جينا والديك لا يهتمان بكي ابدا
جينا : تراتلي ماذا قلت لم أسمعك
تراتلي بإرتباك : لا شئ
جينا و هي تأخذ الطبق لتغسله : ماذا أصابك اليوم
ذهبت جينا لتغسل طبقها .. تراتلي : ربما علي ان اخبرها لا أستطيع أن أتظاهر بالبراءة أكثر من هذا
جينا : تراتلي . تراتلي تعال هنا اشرب بعض الماء
عندما كان تراتلي يذهب يقول في طريقه : هل ستغضب إذا أخبرتها فهي تعاملني باللطف و حنان لكن لا يمكنني خداعها هيا قل لها هيا
وصل تراتلي لجينا و هو مرتبك .. جينا : اشرب بعض الماء فهذا سيفيدك بعد الإفطار أريد أن أعمل قليلا
شرب تراتلي الماء ثم قال لجينا : جينا اريد ان أخبرك شيئا
جينا وهي ترتب ملابسها : تفضل
تراتلي : أنتي مشتاقة لوالديك و تعتقدين انهم مهتمين بكي
جينا : بصراحة نعم يا تراتلي فأنا اشتقت لهم كثيرا و أريد أن أراهم اليوم و كل يوم و سأظل انتظرهما لأجدهما أمامي
لم يكن تراتلي يريد أن يقطع قلب صديقته قطع صغيرة فقال : كل ما اريد أن أقوله أن سيأتون في وقت قريب
جينا : أرجو ان يكون كلامك صحيح يا تراتلي
تراتلي : لا تقلقي كثيرا
جينا وهي تحضن تراتلي : لماذا اقلق و لدي أفضل حيوان يساعدني في هذا الكوكب
تراتلي : سأكون دائما بجوارك
جينا : سوف اذهب لأحاول الإتصال بالقمر الصناعي من يدري ربما أنجح هذه المرة أنت إذهب و تنزه في الغابة فأن اليوم جميل
تراتلي : أريد التنزه معك
جينا : حسنا سوف احاول و أنتظرك
تراتلي : حسنا
ذهبت إلى غرفة القمر الصناعي و حاولت الإتصال بالوالديّ لكن كانت من محاولاتي الفاشلة لكني لن استسلم بل سأحاول في يوم أخر ..
ذهبت للخارج و كنت أنادي : تراتلي .. تراتلي
فقلت ربما هو لم يسمعني فقمت بصراخ : تراااااااااااااااااتلي
تراتلي : هنا
جينا : اليوم سنذهب للجبل و سنتناول طعام الغداء هناك هيا
ركبت في ظهر تراتلي فطرنا إلى الجبل فتراتلي يستطيع الطيران لقد ذهبنا
هناك و استمتعنا و تناولنا الغداء و كعادة تراتلي يأكل اللحم ثم رجعنا و
ذهبنا للمنزل ...
جينا : كان يوما رائعا ربما نخرج ثانية
تراتلي : ماذا ستفعلين الأن
جينا : سأذهب لأكمل قصة الملك آرثر و أنت إذهب للنوم
ذهبت إلى غرفتي و أغلقت الباب و فتحت النافذة كان النسيم عذب للغاية فكان الوقت المناسب للمطالعة فبدأت أقرأ..
جينا : ذهب آرثر لقتال التنين الذي كان يقتل الناس واحد تلوى الأخر لكن
التنين بدأت يطلق النار من فمه فأصيب الملك آرثر و لم يستطع الحراك لكنه
تذكر كلام كل من في المملكة .. ملكنا أجعل الشر يذهب منا .. ملكنا أنقذ
أولادنا .. ملكنا نريد الحق قام الملك آرثر بكل قوة و شجاعة و قاتل التنين
بكل تفاؤل حتى قتل التنين و ذهب لكي يقول للمملكة أنه نجح تحررت المملكة
ثانية و هذا بفضل الملك آرثر العادل لكن ما زال للملك آرثر تحديات كثيرا
لكي ينجح في كل منها ....... رائع كم أريد أن أكون الملك آرثر
ذهبت و أخرجت الصندوق الذي فيه كل كتب الملك آرثر انتهيت من الجزء هذا
فوضعته في الصندوق و أردت أن أذهب غدا و احضر الجزء الجديد لقصة الملك
آرثر ثم ذهبت إلى النوم ...
في الصباح :
إستيقظت مبكرا كعادتي و ارتديت معطفي و ذهبت للسوق ذهبت إلى متجر الكتب ..
جينا : صباح الخير
بائع الكتب : صباح الخير أنسة كريسيس
جينا : أريد كتاب الملك ..
قاطعني : الملك آرثر أسف لم يحضروا إلا كتاب واحد و قد أشتراه ولد أسمه آرثر
جينا : مثل اسم الملك آرثر
بائع الكتب : نعم
جينا : حسنا لكن لماذا احضروا فقط كتابا واحدا
بائع الكتب : لأنه ليس متوفرا لنا
جينا : حسنا إلى اللقاء
خرجت من المتجر منزعجة قليلا لأنني لم أستطع أخذ كتاب الملك آرثر لكن لا بأس إشتريت الفطور و ذهبت للغابة ..
جينا : هيا تراتلي الفطور
إلتفتت إلى الخلف فلم أجد تراتلي .. جينا : تراتلي .. تراتلي أين أنت ربما هو في أي مكان في الغابة سأبحث عنه
بحثت في الأشجار الكثيفة لكن لم أجده ثم وجدت تراتلي عند ضفت النهر كنت
أريد ان أكلمه لكني سمعته يقول : كيف يمكنني ان اخبر جينا لقد خدعها
والداها كثيرا يا لهما من والدين سيئين إن جينا لا تستحق ذلك كل ما يفكران
فيه هو ألا تكون المختارة و جينا تظن انهم يحمونها لكن إذا جاءت تلك
المخلوقات و عادت المدرسة لن أسمح لهم بإيذاء جينا بل سأحميها
لم أفهم أي شئ فيما قاله تراتلي إلا ان والديّ فعلا شيئا سيئا فرجعت إلى
المنزل وعرفت شيئا أيضا شيئا خطيرا .. و بعد قليل أتى تراتلي
جينا : مرحبا تراتلي
تراتلي : مرحبا
جينا : أين كنت ؟
تراتلي : لقد كنت أتنزه قليلا
جينا و هي ممثلة أنها فاهمة : تتنزه ؟
تراتلي : نعم هل هناك شئ
إلتفتت جينا لتراتلي : نعم هناك شئ
تراتلي : جينا ..
نظرت جينا بحدة لتراتلي وقالت له بغضب : تراتلي لقد سمعت كل شئ في النهر و اريد ان اعرف ماذا فعلا والديّ و لماذا تكلمت بحقارة عنهم
تراتلي : جينا أنا ..
جينا بغضب : لا تقل لي انك لا تقصد كل ما اريد معرفته ماذا فعلا والديّ
تراتلي : لقد كنت ..
قاطعته جينا و هي تبكي و بنفس الوقت غاضبة : لقد قتلت والديّ فقط لأنك تريد ان العيش معي لقد قتلت والديّ
تراتلي بصراخ : انا لا أفعل شيئا كهذا لماذا تتكلمين هكذا كأنكي تعرفين ماذا حصل أنتي لا تعرفين ماذا جرى يا لكي من فتاة
طار تراتلي فقلت : تراتلي إلى أين أنت تذهب تراتلي عد أرجوك
بكيت كثيرا فذهبت لغرفة والديّ و بكيت على سريرهما كنت أفكر فيما قاله
تراتلي (انا لا أفعل شيئا كهذا لماذا تتكلمين هكذا كأنكي تعرفين ماذا حصل
أنتي لا تعرفين ماذا جرى يا لكي من فتاة )
جينا ببكاء : تراتلي ماذا تقصد ما هي الحقيقة
ثم أصدمت قدمي بصندوق قديم كان تحت سرير والديّ مسحت دموعي و ذهبت لأخرج
ذلك الصندوق و فتحته فوجدت الكثير من الرسائل فتحت رسالة فوجدت نقل
المختارة لم أفهم ثم وجدت رسالة أخرى إحصائيات المختارة ولا تلك أيضا ثم
وجدت عصا و كتاب اسمه كتاب التعاويذ ؟ و أيضا كاتب الدفاع السحري ؟ لم
أفهم شيئا ذهبت للخارج و أنا أبحث عن تراتلي ..
جينا : تراتلي أرجوك أخرج ماذا يعني هذا تراتلي
تراااااااااااااااتلي
بحثت عنه طول اليوم و لم أجده يا ترى اين تراتلي و ما هي قصة هذه الرسائل
ثم تذكرت شيئا قاله تراتلي في ضفة النهر (كيف يمكنني ان اخبر جينا لقد
خدعها والداها كثيرا يا لهما من والدين سيئين إن جينا لا تستحق ذلك كل ما
يفكران فيه هو ألا تكون المختارة)
جينا : ألا تكون المختارة ؟
لقد قلت ذلك و أنا انظر للرسائل جينا : المختارة ؟ ماذا يعني هذا
ذهبت مسرعة لغرفة والديّ ذهبت أفتح خزانتهم و ارمي كل ما كان فيها ربما
أجد شيئا ثم وجدت صورة كتب تحتها ( رونما ريكو ) ما هذا لم أفهم شيئا بعد
كنت بحاجة لتراتلي لكي افهم ثم وجدت أيضا صورة كتب تحتها ( حضرة
البروفسير ألبارس ) كنت أحاول ان أفكر قليلا لكن بدأت هذه الأفكار تصيبني
بالجنون لذلك قررت النوم و التفكير غدا ..
في الصباح :
ذهبت السوق لشراء الطعام و ما زلت أفكر بتلك المواضيع عندما انتهيت من
شراء الطعام مرة من جواري رجل كان متخفيا عندما رأيت وجهه قليلا تذكرت تلك
الصورة الذي كان فيها ( حضرة البروفسير ألبارس ) فقلت ربما يساعدني
فتبعته حتى وصل إلى مكان لشرب الشاي توجهت إليه ..
جينا : مرحبا
مرحبا
جينا : هل أنت البروفسير ألبارس ؟
نعم
جينا : هل بإمكاني الجلوس أريد التحدث إليك قليلا
ألبارس : تفضلي
جينا : هل تعرف إنراس كريسيس و موريس كريسيس
ألبارس : نعم لماذا ؟
جينا : أنا أبنتهم ج..
ألبارس مقاطعا و قال بتعجب : جينا كريسيس
جينا : نعم كيف عرفت اسمي
ألبارس : لماذا لا أعرف أسم أبنت الساحران المشهوران
جينا باستغراب : من هما الساحران المشهوران ؟
ألبارس : والديك
جينا وهي ممثلة أنها فاهمة : حسنا .. صحيح أريد ان أطرح عليك سؤال
ألبارس : ما هو ؟
جينا : هل أنت مختل عقلي
ألبارس : لماذا ؟
جينا : لأن ليس هناك شئ اسمه ( سحر )
ألبارس باندهاش : يا إلهي لم يخبرك والديك
جينا بضجر : ما هو لقد مللت من هذه الألغاز
ألبارس : لا جينا كل ما أقصده ان والديك فعلا شيئا خطيرا
جينا بنفاذ الصبر : ما هو تراتلي اخبرني أن هناك شئ فعلاه والدي
ألبارس : تراتلي ؟
جينا بضجر و قالت بسرعة : تراتلي من الحيوانات النصفية هو نصف أسد و نصف طائر
ألبارس : صحيح هو النوع النادر في هذا العالم و لا يوجد غيره في هذا العالم إلا واحد والديك أخذاه لأنهم أعجبوا به
جينا : المعذرة ؟
ألبارس : هل بإمكاني أن أطرح سؤال
جينا بضجر شديد : حسنا بسرعة
ألبارس : هل أنتي مختلة عقليا
جينا : ماذا قلت لتقول هذا
ألبارس : إن الغرفين حيوانات سحرية
جينا بسخرية : صحيح
ألبارس : جينا انا أتكلم بصراحة
جينا : كفاك سخافة و قل لي ماذا فعلا والديّ
ألبارس : وماذا أيضا
جينا : و ماذا أيضا ؟
ألبارس : لا تريدين ان تعرفي عن رونما ريكو
جينا : صحيح لقد وجدت صورته في خزانة أمي
ألبارس : هذا يفسر كل شئ
جينا : أرجوك أخبرني
ألبارس : جينا قبل خمس عشر ألف سنة كان هناك رجل عجوز اسمه رونما ريكو كان
يحمي القرية من كل شر و من ما يجري فيها هناك التقى والديك ثم جاءت
ريموس و صديقتها نيمار و جيش ريموس لقتل رونما ريكو و أخذ قوة السحر منه
لكن حصل شئ مريع إن رونما ريكو و ريموس القيا نفس قوتهم بدون قصد طبعا و
هذه القوة تسببت في قتلهم هما الاثنان خرج قلب ريجون في وسطهم ذهب القلب
لرونما ريكو ليستطيع العيش لكن ريموس و رونما ريكو دخلا في القلب بنيمار
أخذت ريموس و أدخلتها هناك و الأن هناك مدرسة اسمها مدرسة ريكو المدرسة
هي روح رونما ريكو إذا دمرت المدرسة تعود ريموس و يموت رونما ريكو و إذا
احضروا المختار الذي يستطيع ان ينجح في ست مراحل لكي يحرر رونما ريكو
جينا : المختار
اكمل ألبارس : ثم عندما دخلا ريكو و ريموس في القلب جاءت موجة ريجون لا
يكبر احد فيها إلا بعد خمس عشر الف سنة لقد أدخلت الموجة الكل حتى والديك و
أصاب الكل الحياء الطويل بعد إنتهاء المدة وجد والديك مدرسة ريكو لكنهم
ظنوا انهم سموها باسم رونما ريكو فقط و لم يظنوا انها روح رونما ريكو لقد
وضع والديك أيدهم في قلب أماجا عندما وضعا يدهم على القلب كان هما
المختارين لكنهم فشلوا كان يظنون ان ريموس ستعود لكن أتت موجة ريجون مرة
اخرى و بعد إنتهاء الفترة قالوا أن المختار الثاني إذا فشل ستعود ريموس
لقد تدرب والديك جدا لكن عندما و ضعا يدهم على القلب مرة أخرى لم يكونا
المختارين هل تعرفين من المختار الجديد انتي جينا فقالوا ان أبنتهم ستكون
المختارة كان عمرك سنتان تقريبا فغضبا والديك و لم يحباكي طوال عمرك فكل
ما كان يفكران فيه ألا يكون أحدهم المختار ألا هما لكن المدرسة إختفت و
هناك يوم ستعود هذه المدرسة و انتي ستكونين المختارة جينا
جينا و هي في صدمة كبيرة : هذا مروع
ألبارس : جينا إذا عادت ريموس فسيموت كثير من الأرواح الأبرياء هل ستسمحين لهم بتدمير المدرسة
جينا و هي مبتسمة : بالطبع لا عندما تعود المدرسة سأكون هناك
ألبارس : أحسنتي
جينا : هل بإمكاني الذهاب ؟
ألبارس : بالطبع جينا لكن جينا أحذري من شئ فوالديك سيعودان قريبا ثم لن تستطيعي الذهاب للمدرسة
جينا بغضب وهي تبكي : سوف أعلمهم ما معنى التفكير بابنتهم افضل من تفكيرهم
بالمختار ... ثم قالت جينا و هي هادئة : إلى اللقاء بروفسير
ألبارس : إلى اللقاء
ذهبت للغابة و انا غاضبة جدا ذهبت للداخل و أنا احطم كل شئ ..
جينا بغضب و هي تصرخ : لماذا فعلتما هذا هل تعرفون كم اني اشتقت لكم كيف
تفعلان هذا بي لا اصدق انكم تفعلون هذا تراتلي محق انتما .. انتما
ثم قلت بصراخ كبير : سيئااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااان
جينا و هي تبكي بشدة : لا اريدكما لا اريدكما لم اعد أحبكما مثل السابق
ثم وضعت يدي في ركبتيّ مثل الأطفال فقلت و أنا أبكي : أين أنت يا تراتلي
تراتلي : جينا
جينا و هي تمسح دموعها : تراتلي
تراتلي : جينا
جينا : تراتلي اين أنت
تراتلي : جينا
ذهبت للخارج فوجدت تراتلي يطير في السماء ثم هبط و أتى إلي مسرعا ..
جينا : تراتلي انا أسفة للغاية الأن عرفت كل شئ
تراتلي : جينا أعلم فأن ألبارس صديقي
جينا :حقا
تراتلي بسرعة : جينا هذا ليس الوقت المناسب
جينا :لماذا
تراتلي و هو يقول بسرعة : بعد ما ذهبتي عن بروفسير ألبارس أخبرته ماريس مساعدته انهم وجدوا المدرسة هل تصدقين هذا ؟
جينا بفرح غامر : لا اصدق لقد وجدوا المدرسة لا اصدق
حضنت تراتلي بقوة و انا أطير من الفرح ....
جينا : لا اصدق كيف وجدوها
تراتلي : أنني لا اعرف حقا
جينا : و ماذا الأن
تراتلي : جينا هناك مخلوقات إسمها ( المروك ) هذه المخلوقات بعد يومان
ستذهب للمدينة لك يختاروا من لديه القوة للذهاب ليس فقط هذه المدينة بل في
كل المدن و الدول لكن هنا في هذه المدينة فقط ثلاث سيختارون جينا عليك
التدرب
جينا : لماذا ؟
تراتلي : جينا أنتي ستكونين المختارة عليك التدرب
جينا بغضب : صحيح فهذا الذي تريدونه ولا تشعرون بأي شئ
ذهبت إلى داخل المنزل .. تراتلي : جينا
جينا بغضب : فقط لا تكلمني تعني و شأني أوك ولا تسعدوا كثيرا فأنا لن أذهب
تراتلي : جينا ماذا حدث لكي ؟
جينا بغضب : حقا ؟ تريد أن تعرف هل حقا ؟ تريد ان تعرف يا تراتلي لقد مرة سنتان ..
ثم ذهب عني الغضب و امتلئ عيني بدموع ثم قلت : تراتلي لقد مرة سنتان و انا
انتظر والديّ كنت انتظرهم بفارغ الصبر لكن أصبحا يكرهاني فقط لانني
سأكون المختارة ... ثم بدأت دموعي تهبط و انا ابكي بشدة : لم افكر و لو
للحظة انهم يكرهاني لقد أخبرني البروفسير ألبارس ما جرى لكني انجرحت هل
تعرف معنى انني انجرحت كثيرا و أنا اسمع كل هذا بدأت لا اصدق أي شئ لقد
جعلني هذا الأمر أبدو مجنونة الكل هنا يتصرف بالبراءة تراتلي أخبرني
البروفسير لانني لم أكن اعرف أنت و البروفسير تريدوني ان اكون المختارة
فقط و لا تفكرون بمشاعري لقد ذهب الشئ الذي بقي لي ( عائلة )
لم يستطع تراتلي ان يتكلم دخلت إلى المنزل و أنا منهمرة ثم أدخل إلى غرفة و
الديّ و ابدأ أحزم كل أغراضهما الباقية عندما يعودون سيذهبون و أنا احزم
تلم الامتعة وجدت شريط كتب علي ( إحصائيات المختار ) تذكرت تلك الرسالة
الذي كتب فيها نفس الشئ شغلت الشريط إذ أن اسمع ...
انراس : كم هذا سخيف جدا كيف لفتاة صغيرة ضعيفة أن تكون المختارة
موريس و هو يضحك : لا تقلقلي عندما تعرف جينا الحقيقة سوف تقول لهم انها لن تذهب
انراس : صحيح تلك الغبية
موريس : كنا افضل دون تلك الساقطة
انراس : هل تعرف ما هي إحصائيات المختارة
موريس : نعم أن تمتلك قوة السرعة و أن تكون ماهرة في المبارزة و حفظ التعاويذ هذه البداية فقط أما لاحقا ستتعرف على شئ كبير
انراس : لدي فكرة
موريس : ما هي
انراس : سننكر اننا ذهبنا إلى رحلة بحرية لكي نذهب عند جومانة لكي تساهم معنا في نقل المختارة
ضحك انراس و موريس كثيرا ....
جينا : كل هذا صحيح إنهما خائنان علي الذهاب للمدرسة علي ان لا اجعل الناس يموتون بسبب تهوري
ذهبت للخارج .. تراتلي .. تراتلي
تراتلي : هنا
جينا : تراتلي إنا والديّ كانا خائنان ؟
تراتلي : نعم
جينا : لماذا لم تقل لي ؟
تراتلي : خلت ألا تصدقيني
جينا : أنا اسفة لكنك على حق علي التدرب و الحصول على قوة السرعة و ان أكون ماهرة في المبارزة و حفظ التعاويذ
تراتلي : صحيح كيف عرفتي
جينا : لاحقا سأخبرك الان لنتدرب
تراتلي : حسنا نبدأ ..
جينا : دعنا نبدأ بالسرعة
تراتلي :حسنا اصعدي
ذهبت انا وتراتلي إلى مكان كان فارغا من الأشجار ..
جينا : ما هذا المكان تراتلي ؟
تراتلي : إنه مكان لتأخذي قوة السرعة سوف تجرين مئة مرة حتى تحصلي على قوة السرعة إذا لم تنجح في محاولتك الاولى
جينا بحماس : احاول حتى أستطيع الحصول على قوة السرعة
تراتلي : تماما نبدأ
جينا : نبدأ
تراتلي : مستعدة ؟
جينا بصراخ : مستعدة
تراتلي : حسنا عند ثلاثة 3
1
2
3
بدأت أجري كثيرا أذهب و أرجع و اذهب و أرجع حتى جرت مئة مرة لكن لم أخذ قوة السرعة بعد اوقعت نفسي في الأرض و أنا اتنفس بصعوبة ..
تراتلي : لم تحصلي على قوة السرعة بعد
جينا : كيف اعرف انني اخذت قوة السرعة
تراتلي : عندما يكون صوت الرياح قويا و كل الأشياء من حولك يطير و يكون المكان لكي
جينا بحماس اكثر : اذن هيا مرة أخرى
تراتلي : جينا هل ما زلت تفكرين بالولديك
جينا : لا تراتلي لدي الأن هدف غير والديّ بل ان أحمي المدرسة
تراتلي : مرة اخرى هيا
جينا : أنا مستعدة
تراتلي : حسنا
1
2
3
لقد بدأت أجري مرة أخرى و كان تراتلي يشجعني لقد حاولت مرات عديدة لكني مل
احصل على شئ لكني لم أستسلم لم أستسلم جاء الليل و انا ما زلت اذهب و
ارجع ..
جينا : ما زلنا لم نأخذ قوة السرعة
تراتلي : هل تستسلمين ؟
جينا : أستسلم هذه الكلمة ليست موجودة في قاموس جينا
تراتلي : عند 3
1
2
3
في هذه المرة شجعني تراتلي أكثر .. تراتلي : هيا جينا كوني مثل الشمس تشع دربها لكل العالم هيا تحركي
لقد بذلت كل جهدي حتى أصبح صوت الرياح قويا و كل الأشياء تطير و المكان اصبح لي لقد جرت مئة مرة و أخيرا أخذت قوة السرعة
تراتلي : أخيرا
جينا و هي تلهث من التعب : هذا كله بفضلك يا تراتلي
تراتلي : لا بأس
جينا : هذا رائع
تراتلي: صحيح الأن لابد انكي متعبة هيا للنوم غدا سيكون أخر يوم للتدريب ثم ستصل الدعوات
جينا : و من قال لك أني متعبة هيا إلى التدريب الأخر
تراتلي : جينا هل انتئ جادة
جينا : بالطبع هيا الأن
تراتلي: جينا التدريب الأخر هو بالكتب
جينا : الكتب ؟
تراتلي : نعم يا جينا كتب التعاويذ عليك حفظها و عليكي ان تعرفي كل تعويذة و ماذا تفعل و ما هي تعويذتها للتصدي
جينا : رائع
تراتلي : أعتقد أن الحفظ معكي سيكون أسهل فأنتئ سريعة في الحفظ فقد حفظتي اكبر الكتب من أول قراءة لكي
جينا : بالتأكيد سوف أحفظها الليلة غدا سأصبح جاهزة
تراتلي : رائع غدا سنذهب إلى جهاز التدريب ( للتعاويذ )
جينا :ماذا يفعل هذا الجهاز ؟
تراتلي : يعطيكي التعويذة و أنتئ عليكي صدها
جينا : سأفعل تصبح على خير
تراتلي : تصبحين على خير أما انا سأذهب للنوم
جينا : حسنا
ذهبت إلى غرفتي و اخذت عصا السحرية و فتحت الكتاب الكبير و بدأت أحفظ
التعاويذ لقد كانت تعاويذ رائعة و خطيرة بعضها كانت كثيرا التدقيق و هذا
ما أعجبني لقد حفظتها بسرعة فقد كانت كأنها أخوات حفظتها كلها من ثم بقي
لي بعض الوقت فذهبت أراجع التعاويذ ثم ذهبت للنوم لأن غدا سيكون يوم حافلا
في الصباح :
ذهبت مع تراتلي إلى ذلك الجهاز ...
تراتلي : مستعدة ؟
جينا بصراخ فائق النشاط : انا دائما مستعدة
تراتلي : حسنا شغلي الجهاز
ذهبت و شغلت الجهاز قال الجهاز: لكسوتينيا
قلت بسرعة عندما سمعت التعويذة : كلاميستاي
من ثم استطعت صدها.
تراتلي : رائع هيا ثانية
لقد كان الأمر ممتعا فقد عرفت كل تعويذة و ما هي تعويذة صدها لقد كنت بارعه ...
تراتلي : جينا رائع الان إلى اخر تدريب
جينا : و ما هو ؟
تراتلي : المبارزة
جينا : المبارزة ؟
تراتلي : تعالي معي
ذهبنا إلى مساحة لتكفي في التدريب على المبارزة...
تراتلي : عليك التدرب على المبارزة بالسيوف و رمي القوس
جينا : حسنا من أين نبدأ ؟
تراتلي : لنبدأ برمي القوس
جينا : حسنا
أخذت قوسا و رميته بقوة.. تراتلي : رائع إنها رمية مباشرة
لكن ثم عاد القوس كان ليصيب رأسي إلا أنني انخفضت إلى الأسفل..
تراتلي : أو ربما لا
جينا : ربما علينا الانتقال إلى السيوف
تراتلي : حسنا هيا .. تراتلي : جينا الان خذي هذا السيف و اضغطي على هذا
الزر الذي في الأسفل سيظهر أليون و أنتئ عليكي أن تقاتليهم بهذا السيف
جينا : رائع يبدو الأمر مسليا
تراتلي: لا جينا
جينا : لا يهمني رأيك
تراتلي : طبعا و لماذا تستمعين ؟
ضغطت على الزر من ثم جاء ألي اخذت السيف و ضربت الألي على جسمه من ثم
لمسني أحد الآليين من خلفي من أيضا اخرجت السيف من جسمه كان عددهم كبير
جدا فبدأت أصرخ : تراتلي أوقفها
وضع تراتلي رجله على الزر و أوقف الفوضى ..
جينا :لا اريد سماع شيء
تراتلي : لا اريد التجادل معك أريد أن أقول لكي شيء هل تعرفين الخدع في كرة القدم
جينا : نعم
تراتلي : و في فريق المشجعات
جينا : نعم
تراتلي :افعليها مع هؤلاء الآليين هل فهمتي قصدي
جينا و هي مبتسمة : نعم فهمت شكرا تراتلي
تراتلي : و هي أيضا طريقة لتدرب على القوس
لم افهم ما قاله تراتلي في جملته الاخيرة ... و هي أيضا طريقة لتدرب على القوس.. لكن لم أبالي
جينا : أنا مستعدة
تراتلي : عند 3
جينا : عند3
1
2
3
خرج الآليين جاء آلي من صوبي فتشقلبت إلى الخلف و ضربت السيف في جسمه من
ثم جاء آليان فذهبت أدووووور و ادووووووور مثل فريق المشجعات فبدأت
ارهقهما ثم ضربتهما بسيف من ثم تذكرت أمرا بخصوص القوس كان هناك آلي خلفي و
آلي امامي اخرجت القوس و وجهته إلى الآلي الذي كان أمامي فعندما رجع
القوس انخفضت و اصاب القوس الآلي الخلفي
تراتلي : جينا أحسنتي
جينا :هذا كله بفضلك يا تراتلي
تراتلي : لا عليكي
جينا و هي تصرخ بفرح : أنا الأفضل
لقد جاء المساء و لقد نمت متأخرة بسبب تفكيري المرهق في الصباح عندما
استيقظت اندفعت من السرير بقوة و ذهبت أستحم بسرعة وارتديت ملابسي و عندما
انتهيت ذهبت مسرعة إلى الخارج و أنادي تراتلي ... تراتلي .. تراتلي
تراتلي : ماذا بك ؟
جينا : هل وصل شيء
تراتلي : ليس بعد
جينا : حسنا سأذهب للمدينة
تراتلي : حسنا و كوني حذرة
جينا : لا تقلق هل تعرف أين معطفي
تراتلي : في الخزانة
جينا : شكرا إلى اللقاء
تراتلي : إلى اللقاء
ذهبت إلى المدينة و كانت المدينة أكثر إزدحاما من ذي قبل من ثم أتى صوت كائنات ( المروك )
الأشخاص الذي سيذهبون للمدرسة :
الاسم الأول : نورين رونادي
استلمت نورين الدعوة للذهاب للمدرسة ..
الاسم الثاني : راينا وتسون
الاسم الثالث : جينا كريسيس
عندما أتت الدعوة لم أصدق ابدا لم اعبر عن سعادتي بعد ..
سوف تذهبون للمدرسة غدا .. ثم اختفى الصوت ذهبت مسرعة للغابة ..
جينا : تراتلي ... تراتلي لقد وصلتي لقد أخذتها
تراتلي بفرح : هذا مذهل يا جينا
جينا : و قالوا انا علينا الذهاب غدا
تراتلي: جينا إن هذا الأمر الذي اتاكي الأن رائع
جينا : سأذهب لأحزم أمتعتي
تراتلي : و انا سأحضر لكي اللحم
جينا : تراتلي
تراتلي : ماذا ؟ أحب اللحم
إبتسمت ثم دخلت إلى المنزل و حزمت أمتعتي و بعدما انتهيت ذهبت إلى فوق
المنزل ( السطح) و لمحت شخصان آتيان إلى غابتي ذهبت لتراتلي بسرعة ..
جينا : تراتلي هناك احد قادم
تراتلي : بسرعة أركبي
طرنا انا و تراتلي إلى ذلك الشخصان عندما هبطت من ظهر تراتلي وجدت والديّ لم أكن سعيدة بل غير مهتمة ..
انراس وهي تحضن جينا : جينا أنا ووالدك آسفون لقد واجهنا في الرحلة
البحرية قليل من المشكلات فقوقع اتصال القمر الصناعي في البحر و ها قد
أتينا يا عزيزتي
موريس : كم كبرتي يا جينا
جينا و هي غير مهتمة : هل تقولان ان القمر الصناعي وقع في الأعماق
إنراس : نعم
جينا : وواجهتم مشكلة في البحر
موريس : تماما
جينا : إذن لماذا لا تستخدمان سحركم
إنراس بغضب : من أخبرك ؟
جينا : اهدئي أيتها الإمرأء
موريس : لماذا تكلمين والدتك بهذه الطريقة
جينا : أنا سأتكلم معكم بأي طريقة تناسبني
إنراس بغضب و هي ذاهبة لتراتلي : هذا الحيوان هو الذي اخبرها
موريس بغضب : هل تعرف انك أغبى حيوان في هذا الكون
إنراس : لا تهتم بجينا أبدا
موريس : أيها السافل
ذهبت أمام تراتلي و قلت لهما : أولا لا أحد ينادي تراتلي هكذا و ثانيا لا أرى احد سافلا غيركما
وضعت إنراس يدها في فمها ..موريس : جينا كل ما قالوه لكي كذب
جينا : لا تكذبا
إنراس بصراخ : نحن لا نكذب
جينا : لا انتما تكذبان انظروا هذه الرسالة هي لذهاب لمدرسة ريكو
إنراس : لن تذهبي
أحضر موريس حبلا و ربطه على تراتلي .. جينا بصراخ : ماذا تفعل أترك تراتلي
أمسكت إنراس بالرسالة و قالت بكره : لن تذهبي إلى هذه المدرسة مطلقا
ثم أمسك موريس بجينا : أتركا تراتلي و أعيدي إلي رسالتي فورا
انراس بغضب : أيتها الشابة إذهبي لغرفتك و لن تذهبي إلى تلك المدرسة
أمسك موريس بجينا ثم أخذها لغرفتها و أغلق الباب و أقفله ذهبت للنافذة و قلت لتراتلي : اهرب تراتلي هيا اهرب
تراتلي : إلى اللقاء يا صديقتي
ذهبت أبكي في فراشي و أنا أقول ذهب الذي كنت أحبه اكثر ذهب الذي كنت اخبره
عن أسراري ( تراتلي ) ثم تذكرت عندما قلت لتراتلي ( اهرب تراتلي هيا
اهرب ) ثم فكرت ان اهرب أخذت أغراضي و خرجت من النافذة و تسللت ببطء إلى
غرفة والدي و أخذت الرسالة و ذهبت من المنزل ثم ذهبت لبيت تراتلي كنت
اريد ان أراه أخر مرة أمسكت بريشه الناعم الذي كنت ألسمه كل يوم و حضنته
ثم التقت له صورة و ذهبت للمدينة لم أكن اعرف ماذا أفعل لكني أردت ان
أنام في بقعة صغيرة و غدا أذهب للمدرسة ثم رأتني فتاة كانت تخرج القمامة .
من أنتي ؟
ذهبت بسرعة لكنها رات وجهي و قالت : جينا كريسيس
جينا : كيف عرفتني
الفتاة : أنتي الفتاة التي ستذهب لمدرسة ريكو
جينا : نعم و انا اشعر أيضا انني أعرفك
الفتاة : نعم انا نورين رونادي أيضا من الذين سيذهبون للمدرسة
جينا : تشرفت بمعرفتك
نورين : و انا ايضا ادخلي
جينا : لا اريد إزعاجك
نورين : لن تزعجيني
ثم رأت نورين أنني أبكي نورين : هل تبكين ؟
أخفيت دموعي ثم أوقعت نفسي و أنا ما زلت أبكي أدخلتني نورين إلى منزلها كان هناك ( راينا ) أيضا من الذين سيذهبون لمدرسة ريكو
راينا : نورين ماذا حدث ؟
نورين : إنها جينا كريسيس
راينا : جينا كريسيس ؟ حقا ؟
نورين : نعم
أحضرت راينا بعض الماء لجينا راينا : هل أنت بخير ؟
جينا : نعم شكرا
نورين : لماذا أنتي لست مع اهلك ؟
جينا : لم ياتي والديّ منذ سنتان
نورين : أنا أسفة
جينا : لا عليكي لقد جاءا اليوم
راينا : رائع هل أنت سعيدة
جينا : ليس بالضبط
راينا : لماذا
جينا : سأخبركما لكن عداني ألا تخبران احد
راينا و نورين : نعدك
لقد أخبرت راينا و نورين كل شئ عن والديّ و عن مدرسة ريكو لكني تعجبت عندما قالت راينا و نورين ..
راينا : نحن نعرف بخصوص مدرسة ريكو
نورين : و بأمر ريموس و نيمار
راينا : و أيضا انكي المختارة
جينا : لكن كيف
راينا : قبل أسبوع البروفسير ألبارس اتى إلى المدينة كان حاملا شيئا ازرق
وقع شئ من هذا السائل فأخذته و حللته و عندما اختبرناه قالوا انه مزيج
السحر الأزرق لم نعرف معنى ذلك لكنا بحثنا و عملنا و تبعنا البروفسير
ألبارس حتى فهمنا كل شئ
جينا : فهمت
راينا : جينا هل بإمكاني طرح عليك سؤال
جينا : تفضلي
راينا : و أنتي كيف عرفتي بموضوع المدرسة
جينا : أخبرني البروفسير ألبارس و تراتلي
راينا : تراتلي ؟
جينا : أنه من الحيوانات النصفية ( الغرفين )
راينا : كيف شكله ؟
جينا : ماذا ؟
راينا : أقصد ما هو لونه ؟
جينا : أزرق
راينا و نورين : أزرق
جينا : نعم ما كل هذا الاندهاش
راينا : جينا هذا الحيوان من الحيوانات النادرة و لا يوجد إلا واحد في هذا الكون و هو لديك
جينا : فهمت لكن لماذا هذا الهوس فيه
نورين : جينا عن راينا تحب العلم كثيرا و تريد أن تعرف اكثر عن هذا الحيوان
جينا : أسفة لا اعرف شيئا عن تراتلي إلا أنه يطير و يحب اللحم كثيرا
راينا : يطير رائع
جينا : غدا والديّ سيؤذونه لأنه أخبرني عن مدرسة ريكو
راينا : جينا لا تقلقي هذا الحيوان لا يموت إلا بجرعة و أنا الوحيدة التي تعرف هذه الجرعة
جينا : حقا راينا شكرا لكي لقد أرحتني كثيرا
نورين : جينا نحن سنكون بجوارك سنكون أصدقائك
جينا : شكرا لكما
راينا : كم أنت محظوظة أنكي المختارة أنا كانت فرصتي لأكون المختارة مستحيلة
؟ جينا : لماذا
راينا : والديّ باعوني في السوق فقط من أجل المال
جينا : هذا عمل فظيع
راينا : أعلم لكن نورين اشترتني ليس لأعمل بل لكي أكون حرة
إلتفتت جينا لنورين : لقد كان تصرفك جيدا
نورين : هذا هو واجبي
راينا : جينا غدا سنذهب في الساعة السادسة
نورين : صحيح علينا النوم الأن سأضع لكي سرير في غرفتنا تعالي نامي
جينا : حقا شكرا لكما
راينا : هيا لنذهب
جينا : هل لي بسؤال ؟
راينا : تفضلي
جينا : هل تعرفون نيمار كثيرا ؟
نورين : جينا نيمار وحش
راينا : تقصد نورين أن نيمار قتلت المئات بل الألاف من الأناس الأبرياء
جينا : يا إلهي
راينا: أنهم يعيشون في القلعة السوداء الذي كانت تحكمه ريموس
جينا : لكن لماذا ؟
نورين : فقط لكي تأخذ ريموس قوة رونما ريكو و من بعدها تقتل الناس
جينا : لا اصدق هذا
راينا : لا بأس جينا نحن أصدقاء صحيح هيا للنوم
لقد نمت و أراحتني كلمات راينا الأخيرة و لم أفكر بكل المشاكل مطلقا و لم أكن قلقة من أجل تراتلي لأنني أعرف انه بأمان .
في الصباح :
استيقظت مبكرا و رأيت سرير راينا و نورين فارغا فقلت أنهم مستيقظات نزلت إلى الأسفل ..
جينا : صباح الخير
نورين و راينا : صباح الخير
ثم شممت رائحة لذيذة .. جينا : راينا البيض يبدو شهية
نورين : نعم يا جينا فان راينا ماهرة في طبخ البيض
جينا : و انا استطيع ان أصنع عصير لذيذا
نورين : حسنا أصنعيه إذا شئتي
أعددت انا العصير و راينا البيض و نورين الخبز ثم تناولنا الفطور ..
جينا و هي تقول لراينا : راينا إن البيض شهي جدا
راينا : شكرا و العصير كذلك
جينا وهي تأخذ قطعة خبز : هل تعرفون ان تراتلي دربني كثيرا
نورين و هي تشرب العصير : مثل ماذا ؟
جينا : الأن أنا لدي قوة السرعة و استطعت ان أحفظ التعاويذ و أنا ماهرة الأن في المبارزة
نورين : رائع قوة السرعة أما التعاويذ فهو مجال راينا
جينا : مجال راينا
نورين : نعم فإن راينا ماهرة جدا في التعاويذ
جينا : حسنا راينا ما هي تعويذة صد ناتريمام
راينا بسرعة : كلامينمري
جينا : حسنا لقد أثبتي لي
ثم إلتفتت إلى نورين : وأنتي ما مجالك
إلتفتت نورين إلى الكرسي الذي كان بجوار التلفاز و أصدرت صوتا بأصابعها فطار الكرسي ثم فهمت ..
نورين : ما هو مجالي ؟
جينا : الجاذبية
نورين :تماما
جينا : كم الساعة الأن
راينا : الخامسة و النصف
جينا : بقي لنا الكثير من الوقت
عندما انتهينا من الفطور لبسنا و احضرنا أغراضنا و هي تمام الساعة السادسة
كنا في القطار كان المكان مزدحما جدا لكننا و جدنا مكان للجلوس..
جينا : أخيرا
راينا : لقد إنكسر ظهري
جينا : الأن الساعة السادسة متى سنصل
راينا :في الرابعة
نورين : هل تعرف أحدكما ما هي قواعد المدرسة
جينا : أنا لا أعرف
راينا بغضب : ماذا كل من في القطار يعرف إلا انتما لقد ذهبتن بسرعة عندما قالوا أسمائكن لكن بعد قليل أعطوني ورقة بكل القواعد
نورين : حسنا ما هي هذه القواعد
راينا : عندما نصل للمدرسة يجعلونا نتجول في المدرسة لنعرف الأماكن مثل
المكتبة و غيرها ثم نذهب للعشاء في مكان يسمى صالة ريكو بعد الإنتهاء من
العشاء يوزعونا لفئات مارينوس و كلاينيد و دروفلايد و ستايستلس ثم ننام في
الصباح علينا الذهاب لصالة ريكو في السابعة لان الدروس تبدأ في تمام
الساعة الثامنة يكون هناك صحيفة فيها أخبار المدرسة لكن في اليوم الأول لا
يكون شئ ستبدأ في اليوم التالي و أيضا الرياضات لا تكون في اليوم الأول
بل في اليوم التالي و تكون بعد الغداء عندما ننتهئ من الفطور تدخل كائنات
المروك لإعطاء جدول الدروس ثم نذهب للدروس كل يوم درسان و مدة الدروس
ساعتان لكل درس ثم نذهب للغداء ثم نذهب للراحة أو حل الواجبات في العشاء
نتناول العشاء ثم ننام و سيكون الغد مثلما اخبرتكما لكن فيها رياضة و
أخبار ولا يسمح لطلاب بالخروج من المدرسة و إلا سوف يتعرض للعقاب و لا
أيضا يسمح بالتجول في المدرسة بعد الساعة العاشرة إلا إذا كان لديك احتجاز
أو ما شابه هذه القواعد هل فهمتن ؟
جينا : انا فهمت القواعد
نورين : و أنا ايضا
جينا : هل تعرفين المدرسين ؟
راينا : نعم
نورين : و ماذا يدرسون ؟
راينا : بالتأكيد هناك البروفسير هياميوم مدرس التاريخ و البروفسير سنار
مدرس الدفاع و البروفسيرة أنجلينا معلمة الطيران و البروفسيرة جوماني
معلمة النباتات أما مدرس الوصفات فكل سنة يأتي أحد و لا اعرف من سيكون في
هذه السنة
جينا : رائع الدروس جميلا
نورين : كم أريد أن نصل بسرعة
راينا : و انا ايضا
في منزل كريسيس :
إنراس : موريس إذهب و أفتح لجينا فالقطار ذهب في السادسة و الأن الساعة الثانية عشر لقد نجحنا
موريس : نعم
نظر موريس إلى الطاولة ثم بدأ يبحث ..
إنراس : ماذا تبحث موريس ؟
موريس : الرسالة لقد وضعتها هنا
بحثت إنراس و موريس الرسالة لكنهما لم يجداه ثم نظرت إنراس لموريس و موريس
لإنراس ثم أخذا المفاتيح و ذهبا لغرفة جينا و فتحا الباب فلم يجدوا جينا
و رأوا النافذة مفتوحة
إنراس : لقد هربت لقد هربت
موريس : إنراس لقد فكرت في شئ للتو نحن فشلنا في المهمة صحيح ؟
إنراس : صحيح
موريس : إذن لا توجد فرصة لتكون فتاة صغيرة و ضعيفة
إنراس : معك حق لا داعي للقلق موريس هل أخرجت ذلك الحيوان
موريس : نعم لقد أرسلته إلى المكان الذي يستحقه
إنراس : هذا أفضل
في القطار :
كنت أنظر إلى صورة تراتلي و كنت أبكي و أنا أراه قبل ان أعرف الحقيقة قبل
سنتين كنت أشتاق لوالديّ لكن أشتقت لتراتلي اكثر منهم ثم رأت نورين
الصورة معي ..
نورين : من هذا ؟
جينا و هي تمسح دموعها : تراتلي
جاءت راينا بسرعة و قالت : صحيح الحيوان النادر كم من الرائع دراسة هذا الحيوان لدي أسئلة كثيرا
جينا : لماذا ؟
نورين : جينا هذا الحيوان لا يوجد في الكتب إنها من فصيلة نادرة لا يعرف احد عنها شئ إلا بعض لصفات القليلة
قامت جينا فقالت نورين : إلى أين ؟
جينا : أريد ان أخرج قليلا
ذهبت أمشي قليلا في القطار و بعد قليل أصدم بفتى كان لون شعره أشقر لم يكن
طويلا بل كان يرفع شعره بطريقة جيدة و كانت عيناه بارزتان...
جينا : أسفة لم أقصد
الفتى : لا عليكي
جينا : اسمي جينا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
gina crisis
عضو جديد



انثى عدد المساهمات : 2
النقاط : 15036
تاريخ التسجيل : 21/10/2012
الموقع : سلطنة عمان

مُساهمةموضوع: رد: رواية جينا و مدرسة ريكو   الثلاثاء أكتوبر 23, 2012 4:01 pm

الفصل الثاني :

و أعطته يدي لكي أصافحه ثم قال : اسمي آرثر
جينا : آرثر ؟
آرثر : نعم هل هناك شئ
جينا : قبل بضعة أيام ذهبت لمتجر الكتب قالوا ان أحدا اخذ ..
قاطعني آرثر : قصة الملك آرثر نعم أنا من أخذه
جينا : حسنا لا اريد الإزعاج لكن ما كان عنوان الجزء ؟
آرثر : لا بأس عنوان الجزء آرثر و بحيرة النار كانت هي أخر مغامرة
جينا بصوت منخفض : رائع
آرثر : إلى اللقاء
جينا : إلى اللقاء
رجعت لنورين و راينا :
نورين : هل إستمتعتي في المشي
جينا : قليلا لا اكثر
راينا : أشعر انكي تخفين شيئا
جينا : حسنا لقد إصدمت بفتى اسمه آرثر فسألته إذا اخذ الكتاب الأخير من
قصة الملك آرثر فقال إنه أخذه ثم سألته عن عنوان الجزء هذا فقط
نورين :هو من اخذ الكتاب الأخير ؟
جينا : نعم
نورين : أنا ايضا ذهبت للمتجر قالوا أن أحدا أخذه قبلي
راينا : هيا جينا إرتدي ملابس المدرسة ستصل بعد قليل
جينا : حسنا
عند الفتيان :
روك : آرثر كيف الحال
آرثر : بخير
سايمون : كيف كانت الفتاة ؟
آرثر : ماذا ؟
روك : التي إصدمت بها
آرثر : اخرسا
سايمون : لماذا هل أنت ..
قام آرثر و أمسك بعنق سايمون و قال له : قلت لك اخرس
سايمون و هو يتنفس بصعوبة : حسنا
افلت آرثر سايمون و ووجه كلامه لسايمون و روك : ليس لدي أي علاقة بتلك الفتاة هل فهمتما
روك و سايمون : نعم
سايمون: آسف
آرثر : لا عليك أنا من عليه الاعتذار
سايمون : لا بأس
عند الفتيات :
كانت راينا تنظر لنافذة كانت ترى المدرسة من بعيد ...
راينا : رائع ها هي المدرسة
ذهبت جينا و نورين صوب راينا كل ما رأوه أن المدرسة كانت مطلية بالأزرق و الأسود من الخارج ...
جينا : سنصل الآن
بعد قليل جاء رجل كان داخل القطار و كان يتجول في القطار و يقول : هيا الكل في الخارج لقد وصلتم هيا أمهلكم عشر دقائق فقط
عندما سمعنا ما قاله كنا متحمسين جدا فأخذنا أغراضنا و هبطنا بسرعة فائقة من ثم اتت موظفة كانت في المدرسة..
نورين بصوت منخفض : هل تعرفين من هذه ؟
راينا : نعم إنها مالين موظفة المدرسة
مالين : حسنا أيها الطلاب اتبعوني
عندما كان نمشي كنت متحمسة جدا و كنت أنتظر أن أرى المدرسة بفارغ الصبر
عندما دخلا على المدرسة كانت المدرسة في قمة الروعة كانت الصور تتحرك و
السلالم تغير اتجاهها و كان الطريق جميل كانت أكثر مما تخيلته ...
نورين : يا للروعة
راينا : يا للجمال
جينا : إنه حقا تصميم جميل
مالين : حسنا أذهبوا لتجولوا في المدرسة لكن إذهبوا لصالة ريكو في الموعد
المحدد في وقت العشاء ضعوا حقائبكم هنا عندما يحددكم في أي فئة خذوها
حسنا ؟
الطلاب : حسنا
ذهبت أنا و نورين و راينا على الأمام مباشرة كانت هناك جهة يسرى و يمنى ...
راينا : أنظري في الجهة اليسرى إنها ..
نورين مقاطعة : المكتبة
جينا : أعجبك المكان حتما لأن فيه مكتبة صحيح
ضحكت نورين و جينا فقالت راينا : أنا محبة للتاريخ بالطبع علي ان أفرح
رات جينا في الجهة اليمنى باب كتب عليه ( ممنوع الدخول ) ..
جينا : أنظرن
راينا : ممنوع الدخول ؟
نورين : لماذا ؟
جينا : لنكتشف هذا
راينا : ماذا لا مستحيل لا أريد ان أطرد من أول يوم
جينا : لن يرانا أحد
راينا : مستحيل لن أذهب
جينا : حسنا ابقي هنا نورين ستأتين معي ؟
نورين : بالطبع أنا لست خائفة مثل راينا
راينا بغضب : أنا لست خائفة
جينا : إذن لماذا لن تأتين معنا ؟
راينا : حسنا .. حسنا سآتي لكني اشعر انه خطأ
جينا : بحقك راينا
راينا : حسنا هيا
دخلنا إلى تلك الغرفة ثم أغلقنا الباب لكي لا يرانا احد ..
راينا : المكان مظلم هنا
جينا : ربما نجد شيئا ينير المكان هنا
ثم كانت راينا تتراجع خطوة بخطوة حتى ترى جمجمة فصرخت راينا كثيرا و ارتطمت في الحائط ..
ضحكت أنا و نورين على راينا ..
راينا بغضب : هذا ليس مضحكا
نورين : أنه مضحك بنسبة لنا
جينا : ها لقد وجدت مصباح
راينا : أفضل
فتحت المصباح ثم كنت أنير المكان فيه كان المكان كريه الرائحة لكن فوق رأينا كثير من اللوحات ...
راينا : أنظرن هذا هو رونما ريكو
ثم رأينا لوحة كتب علينا ( الغول الذهبي ) و لوحة ( الغابة المميتة ) و لوحة ( بحيرة الزرق العيني ) و لوحة ( كائن النصفين )
راينا : كائن النصفين ؟ يعني انه نصف حيوان و نصف إنسان
ثم رأينا صورة شخصان ميتان يخرج من وسطهما شئ ..
جينا : أنه رونما ريكو
راينا : و ريموس
نورين : عندما خرج من وسطهما قلب الاماجا
راينا : جينا هل لديك الكاميرا
جينا : نعم
راينا : إلتقتي كل هذه الصور
جينا : لماذا ؟
راينا : لاحقا سأخبركن
جينا : حسنا
التقت الصور جميعها ثم قالت لنا راينا : لنخرج الأن
عندما خرجنا :
نورين : ماذا كان كل هذا ؟
جينا : لا اعرف بتحديد
كانت راينا تفكر و هي تعرف ماذا كان تلك اللوحات و عرفت نورين ذلك من طريقة تفكيرها ..
راينا : أنا اعرف يا جينا
جينا : ما هو
راينا : ليس الأن علينا حفظ الأماكن في المدرسة و في موعد العشاء سأخبرك
جينا : صحيح لم يبق شئ للعشاء
ذهبنا و عرفنا أماكن عديدة حمام الفتيات و الصفوف و أماكن التدريب و
المتعة و غيرها و في موعد العشاء كنا في صالة ريكو كان المكان أشبه بمتحف
كانت الطاولات جميلا و نظيفة جدا جلست بجوار نورين و راينا و قبل بدأ
الأكل جاء البروفسير ألبارس ...
ألبارس : مرحبا بكل الطلاب المتواجدين هنا في مدرسة ريكو لتعلم السحر
قامت ماريس ( مساعدة ألبارس ) : بعد الإنتهاء من العشاء سوف أقول لكم في أي فئة سوف تذهبون و الأن تفضلوا
ثم ظهرت أصناع عديدة من الأطعمة اللذيذة ...
جينا بنفاذ الصبر : هيا راينا ماذا اكتشفتي ؟
راينا : أعتقد أن كل ما رأيناه هي مهمتك الأولى جينا
جينا : مهمتي الأولى ؟
راينا : هل نسيتي أنتي المختارة و المراحل ...
جينا مقاطعة : لا اقصد هذا بل كيف هي المهمة الأولى
راينا : علينا البحث عن الغول الذهبي و بحيرة الزرق العيني و الغابة المميتة غدا
نورين : يبدو هذا صائبا
جينا :يا ترى ماذا ستكون المرحلة الأولى ؟
راينا : جينا مراحلك ستخوضينها هنا في مدرسة رونما ريكو
جينا : أعلم
من ثم أتى آرثر و قال لنا : انتن هل تتكلمن عن مدرسة روح مدرسة رونما ريكو
جينا : أنت تعرف بخصوص هذه المدرسة
آرثر : نعم أنا و روك صديقي
جينا : حقا ؟
آرثر : روك
روك : ماذا ؟
آرثر : هؤلاء الفتيات يعرفن بخصوص هذه المدرسة
روك : حقا ؟
جينا : نعم
راينا : و نعرف من هي المختارة
روك و آرثر : من ؟
نورين : جينا
روك : كيف تعرفن أنها هي المختارة
راينا : ربما لا تعرفون اسمها
نورين : اسمها جينا كريسيس
روك بإعجاب : ابنت الساحران ؟
آرثر : رائع أنتي ابنة إنراس كريسيس و موريس كريسيس
جينا :ربما علي إخبارهم
راينا : ربما
آرثر : تخبرونا بماذا ؟
أخبرت آرثر و روك بكل ما جرى و أخبرتهم عن تراتلي و عم ماذا فعلا والديّ ..
آرثر : كم هذا فظيع
جينا : أعلم
راينا : ذهبنا إلى غرفة كانت بجوار المكتبة كتب عليها ممنوع الدخول لكننا دخلنا ووجدنا صورة عديدة
نورين :منها الغابة المميتة و بحيرة الزرق العيني و الغول الذهبي
روك : ربما لا تعرفون أمرا
جينا : ما هو ؟
روك : إن الغابة المميتة و بحيرة الزرق العيني في خارج المدرسة
جينا و هي غير فاهمة : ماذا ؟ لكن كيف ؟
راينا : نعتقد ان هذه الأمور هي المهمة الأولى لجينا
نورين : و نحاول ان نعرف ما هي
آرثر : سنساعدك
جينا : حقا ؟
روك : نعم نحن أيضا نحب رونما ريكو كثيرا
راينا : هذا رائع لكن لن نخبر أي أحد عن هذه المدرسة
آرثر : نعم هذا مهم
جينا : أول ما علينا فعله غدا علينا الذهاب للمكتبة لمعرفة كل تلك الأشياء
راينا :و تعلم السحر جينا أمر مهم لكي تكوني قوية
آرثر : انا ماهر كثيرا في المبارزة
روك : ساخبركن شيئا هو البرونجاز
جينا بسعادة : أنت هو البرونجاز الذي ..
راينا مقاطعة بسعادة : أنقض المدينة لا اعرف ما اسمها من النمور الزرقاء
آرثر : نعم
جينا : عرفت لماذا لم تقول لهم اسمك و إلا فلن تعيش حياتك
آرثر : تماما لذلك يا جينا سأدربك
جينا : سيكون هذا رائع و انا أمتلك قوة السرعة
روك : و آرثر كذلك
جينا موجهة كلامها لروك : ماذا تقصد أن آرثر كذلك
روك : آرثر أيضا لديه قوة السرعة
جينا : آرثر هل هذا صحيح
آرثر : نعم
جينا : هل كنت تدرب ؟
آرثر : كثيرا
راينا : علينا ان نكون أقوياء في ما فيه الكفاية
نورين : معك حق
روك : أريد أن أخبركم شئ هل تعرفون البروفسير سنار
جينا : نعم
روك : هو رئيس كلاينيد هو لا يحب أي شئ إلا أن يفوز كلاينيد لذلك هو ينقص نقاط بقي الفئات لكي لا يفوزوا بالكأس الذي يحدد أقوى فئة
جينا بضيق : كم هذا .. أرجو أن لا اكون في كلاينيد
من ثم اختفت الأطعمة و أصبحت المنضدة نظيفة فقامت البروفسيرة ماريس قائلة : سوف ابدا الأن ميرا ستيفند ... كلاينيد
روك : أنا اعرف هذه الفتاة إنها أكثر الفتيات غرورا
ماريس : آرثر روفر ... مارينوس
راينا وتسون ... مارينوس
جينا : أرجو أن أكون في مارينوس
سوزان كمانتينا ...ستايستلس
نورين رونادي ... مارينوس
روك هاينيد ... مارينوس
جينا كريسيس ... مارينوس
جينا : رائع
عند الإنتهاء من تصنيف كل الطلاب إلى فئتهم ...
ألبارس : كل رئيس يأخذ طلابه إلى فئتهم و تصبحون على خير
أخذنا إغراضنا و ذهبنا مع رئيس مارينوس ...
رئيس مارينوس : غرفة الفتيان في اليسار و الفتيان في اليمين و هنا هي صالة مارينوس لكي ترتاحوا أو لحل الواجبات أنا أسمي تنغر
بدأ كل من في مارينوس بضحك على اسمه أعترف أن اسمه كان غريبا لكن ليس علينا ان نسخر منه ..
تنغر بغضب : كفى
توقف كل من في مارينوس بالضحك ..
تنغر : تصبحون على خير
ذهبت أنا و نورين و راينا إلى غرفتنا و رتبنا الأغراض كلها ثم إستلقينا في السرير و لم نستطع النوم ...
راينا : جينا فيما تفكرين ؟
جينا : في المرحلة التي سأخوضها
قامت راينا من السرير و جلست : و انا أيضا أحاول مساعدتك
قمت أنا أيضا : شكرا
راينا : لكن دعينا نفكر غدا ماذا سيحصل ؟
قامت نورين : سيكون رائعا
ألفتت راينا لنورين : تصورتك نائمة
نورين : وهل تريني الأن نائمة
ضحكت جينا ثم قلت بحزن : أفكر بتراتلي
نظرت راينا و نورين إلى بعضهن ثم جاءت كلاهما إلي بفرح يريدونني ان انسى كل شئ ...
راينا : جينا ما رأيك بعراك الوسائد
جينا : هل أنت جادة ؟
راينا : نعم
جينا : إنها لعبة للأطفال لذا ...
أحضرت نورين وسادة و ضربتني بها جينا : هل تريدين أن ..
ثم ضربتني راينا بوسادة فقمت انا و بدأت أضربهن فبدأنا بالعراك ..
قالت راينا لنورين : لقد جعلناه تنسى
نورين : صحيح
راينا : فتيات علينا النوم الأن غدا علينا الاستيقاظ مبكرا
جينا : صحيح لقد نسيت أمر هذا
تركنا كل شئ و ذهبنا للنوم ..
في الصباح :
إستيقظت و قمت من السرير فرأيت راينا تردي ملابسها و نورين تسرح شعرها إلتفتت راينا إلي و قالت لي : هيا أيتها الكسولة
جينا : كم الساعة الأن ؟
راينا : السادسة و النصف هيا سننتظرك لكي تنتهي
ذهبت و استحممت و إرتديت ملابسي و سرحت شعري و أخذت كل كتبي و ذهبنا إلى صالة ريكو فرأينا مالين أمام باب صالة ريكو
مالين : صباح الخير لقد وصلتن في الوقت المناسب خمس نقاط لكل منكن
جينا : هذه بداية جيدة
راينا : صحيح
رأينا روك و آرثر فذهبنا صوبهم ...
جينا : صباح الخير
روك و آرثر : صباح الخير
جينا : متى وصلتما إلى هنا ؟
روك : في السادسة تماما
جينا : ماذا ؟
نورين و هي تبتسم : أصبح الفتيان أسرع من الفتيات
جينا : ألاحظ هذا
راينا : عندما سئلت البروفسيرة ماريس عن معلم الوصفات قالت أنه سيصل غدا
جينا : أنظروا بعد الإنتهاء من الدروس سنذهب للمكتبة فورا كما اتفقنا
آرثر : حسنا
روك بسخرية : و لا نريد تأخير
ابتسمت جينا و بعد قليل جاءت كائنات المروك ...
راينا : أنه جدول الدروس
أخذنا كلنا جدول الدروس لهذا اليوم ...
جينا : لدينا درس تاريخ و درس دفاع
نورين : سيكون درس اليوم في التاريخ المشفن الأبيض
آرثر : و في الدفاع طرق استخدام العصا
روك : لا
جينا : لماذا لا ؟
روك : لن نتعلم طرق استخدام العصا بل نحن سنكتبه
جينا : لماذا ؟
راينا : هل هكذا سندرس الدفاع هذا ليس عدلا
دخل البروفسير هياميوم و كان يمشي إلى صوبنا لأن مكان جلوسه كان قريب من مارينوس ...
هياميوم : صباح الخير يا طلاب
كلنا : صباح الخير بروفسير هياميوم
هياميوم : سيكون الدرس اليوم ممتعا قولوا لماذا؟
لماذا ؟
هياميوم : لأن طلاب مارينوس سيكونون هناك هيا كلوا جيدا
عند ذهاب بروفسير هياميوم جينا : رائع إن البروفسير هياميوم لطيف
نورين : كثيرا
نظرت راينا إلى ساعتها : بقي خمس عشر دقيقة لبدأ الدروس هيا تحركوا
جينا : لكنك قلت بقي خمس عشر دقيقة
راينا : أحب الوصول مبكرا
جينا : حسنا إذهبي انتي و نحن سنلحق بكي بعد قليل
راينا : حسنا لكن لا تتأخروا
جينا : نعدك
ذهبت راينا إلى صف التاريخ و بعد قليل ذهبنا نحن أيضا إلى صف التاريخ جلست
بجوار راينا و روك و آرثر أما نورين فكانت بجوار لورا هي أيضا من
مارينوس و زميلتنا في الغرفة بعد قليل دخل بروفسير هياميوم
هياميوم : صباح الخير أيها الطلاب
صباح الخير بروفسير هياميوم
هياميوم : هل انتم في حالة جيدة
نعم
هياميوم : هذا رائع اليوم سيكون عنوان درسنا المشفن الأبيض من يقول لنا ما هو المشفن الأبيض
رفعت راينا يدها هياميوم : أنسة وتسون
قامت راينا : المشفن الأبيض هي متحجرات مائية ظهرت في العصر 103 عام من ولادة الأبيض الروماني
هياميوم : أحسنتي أنسة وتسون
جينا : أحسنتي
راينا : شكرا
هياميوم : المشفن الأبيض مثل ما قالت راينا هي متحجرات مائية وهي ما زالت
وجود هذه المتحجرات و سنتعلم اليوم كيف نستطيع جعل هذه المتحجرات تركيب
الحموضات السحرية الذي لديه قدرة فائقة على التحرك بسرعة كبيرة لأن المشفن
الأبيض كان يسمى حلم الأبيض لقد كان قبل تحجيره سرعة فائقة لكي يحصل على
الطعام الأن عندما اخذ كل منكم المتحجر أمسكوا المتحجر باليد اليسرى و
قولوا التعويذة جولانيسايد عندما تفعلون سوف يظهر لهم لون أزرق مثل
السائل ضعوه في القنينات الموضوعة امامكم هيا أبدوا
كان الفصل كله جيد في فعل ما قاله البروفسير هياميوم ...
هياميوم : انتهى الدرس لهذا اليوم و غدا ستأتي نتائج كلن منكم الواجب هو
أن عليكم ان تحضروا لي خمس تعاويذ عن ذوبان المشفن الأبيض و الأن إلى
اللقاء
إلى اللقاء بروفسير هياميوم
عند الخروج :
جينا : رائع لقد كان الدرس سهلا جدا
نورين : سيصبح التاريخ من موادي المفضلة
ضحكت جينا و راينا ... جينا : ماذا لدينا الأن ؟
راينا : درس دفاع لكن بعد عشر دقائق
جينا : إذن هو ليس هناك وقت لنذهب للمكتبة
راينا : صحيح
نورين : بالمناسبة أين روك و آرثر ؟
جينا : ما زالا في الفصل يريدون سؤال بروفسير هياميوم عن شئ
جينا .. جينا
راينا : جينا من هذا الذي يناديك
إلتفتت جينا إلى مصدر الصوت فوجدت ميرا و هي تركض لكي تأتي لجينا و معها صديقتاها أنلانيسيا و ليلى...
نورين : أليست هذه ميرا الذي حذرنا منها روك
جينا : صحيح لنرى ماذا تريد ؟
ميرا : مرحبا جينا
جينا : مرحبا
ميرا : لاحظت شئ عليك و أنا أريد ان تعرفي انه خطأ كبير
ثم نظرت ميرا لراينا : هذه الفتاة ليست من السحرة إنها من العامة و ليس عليك أنتي لأنك من عائلات السحرة أن ترافقي هذه العامية
غيرت راينا إتجاهها نورين بصراخ : أنتي إذا ناديت صديقتي هكذا سوف اقص لسانك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رواية جينا و مدرسة ريكو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشفق twilight  :: منتدى بيلا سوان :: بقلم الاعضاء-
انتقل الى: